أخبار الإحتلالأخبار فلسطين

إدارة ترامب جمدت مساعداتها المدنية للسلطة الفلسطينية

شبكة الرفاق الإخبارية – قالت قناة (i24) الإسرائيلية: إن الإدارة الأميركية، قد اتخذت قرارًا بـ “تجميد” مساعداتها المدنية للسلطة الفلسطينية بصورة كاملة.

الميزانية تسبب في تعليق برامج معينة تديرها وكالات دولية.

واشترطت واشنطن، لعودة المساعدات، التأكد بأن السلطة الفلسطينية، نفذت أربعة شروط وهي: توقفها عن دفع رواتب الأسرى، سحبها القوانين التي تجيز دفع مثل هذه الرواتب، اتخاذ “خطوات موثوقة” لإيقاف ما وصفته بـ”الإرهاب”، و”الإدانة العلنية” والتحقيق في أعمال العنف.

ونوهت (i24)، إلى أن حجب الميزانية الإجمالي للوكالة الأميركية للتنمية الدولية، وكذلك مشاريع الطرف الثالث، يعني أن واشنطن تقوم بإجراء تفسير موسع لماهية مساعدة “الفوائد المباشرة” للسلطة الفلسطينية، واستعراض المشاريع الإنسانية التي كان يجب أن تدفع من قبل السلطة، وتشكيل دعم مباشر لتلك المنظمة الدولية.

يذكر، أن الولايات المتحدة تعتبر أكبر داعم مالي للسلطة الفلسطينية، بالرغم من أنها لم تقدم للسلطة مساعدة مباشرة للميزانية، على عكس الاتحاد الأوروبي، وقد ساهمت بتقديم أموال وميزانيات ضخمة للمشاريع الإنسانية في الضفة الغربية وقطاع غزة مثل مساعدتها وكالة الغوث الدولية (أونروا).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: